“أبوظبي الأولى” تنفذ التحول الرقمي إلى حسابات مفتوحة للشركات الصغيرة والمتوسطة

أبو ظبي: “الخليج”

أصبح بنك أبوظبي أول بنك في الشرق الأوسط ينجز تحولاً رقميًا كاملاً لعمليات فتح الحسابات للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم ، من خلال بوابة “اللحوم”.
أطلقت حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة ، ممثلة بإدارة الخدمات الاستباقية بوزارة الإمكانيات ، بوابة اللحوم لتسهيل تأسيس أعمال الشركات في مدة تصل إلى 15 دقيقة ، دون الحاجة إلى تقديم مستندات أو زيارة أحد مراكز خدمة العملاء. توفر بوابة “اللحوم” تجربة رقمية فريدة لاستكشاف ظروف السوق ، وإنشاء شركة والحصول على جميع التراخيص والوثائق الداعمة من خلال خطوات بسيطة تسمح للمستثمرين بالبدء في ممارسة أعمالهم على الفور. أبرم بنك أبوظبي الأول شراكة مع مختلف الهيئات الحكومية ذات الصلة في الأشهر الأخيرة لتقديم حلول مبتكرة تثري مجموعة الخدمات المتاحة على بوابة اللحوم ، بما في ذلك القدرة على فتح حسابات الشركات في غضون 24 ساعة دون ملء أي استمارات أو استمارات. وتعتبر هذه المبادرة الأولى من نوعها في المنطقة.
وقالت سارة البنعلي ، نائب الرئيس الأول ورئيس الخدمات المصرفية التجارية في بنك أبوظبي الأول: “نتطلع دائمًا إلى تزويد عملائنا بحلول مبتكرة تساعدهم على النمو والتخطيط لأعمالهم بشكل أفضل وأكثر كفاءة. تمثل الحلول الجديدة التي طورناها مع شركائنا الحكوميين خطوة مهمة في تطوير مجموعة خدمات البشير من خلال تمكين المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة من الاستمتاع بتجربة افتراضية سهلة وبسيطة عند فتح حسابات لشركاتهم. نستمر في إثراء مجموعة الخدمات الرقمية المتاحة لعملائنا وسنواصل العمل على تطوير حلول مبتكرة تناسب احتياجات وتطلعات رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة. “
قال كويل أهوجا ، نائب الرئيس الأول ورئيس خدمات الاستثمار المصرفي التجاري في بنك أبوظبي الأول: “نحن فخورون بالمشاركة في إطلاق حلول التحقق من التوقيع الرقمي التي توفر تجربة فتح حساب رقمية سلسة وسريعة للشركات الصغيرة والمتوسطة. “يشير الاتصال إلى التزامنا العميق بدعم الجهود والمبادرات الحكومية التي تساهم في تسريع نمو قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم وتزويده ببيئة مثالية لإدارة أعماله”.

READ  الإمارات العربية المتحدة تتصدر العالم العربي ، وتحتل المرتبة 29 عالمياً في مؤشر اليونيدو للأداء الصناعي التنافسي
author

Fajar Fahima

"هواة الإنترنت المتواضعين بشكل يثير الغضب. مثيري الشغب فخور. عاشق الويب. رجل أعمال. محامي الموسيقى الحائز على جوائز."

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *