الوفا سبورت

عالم الأخبار الكامل

الألزاسي: العلاقات مع إسرائيل لا تنسجم مع الالتزام بمبادرة السلام

الألزاسي: العلاقات مع إسرائيل لا تنسجم مع الالتزام بمبادرة السلام

وزير الخارجية البحريني لشريك الأوسط: لن نتجاهل العرب النظاميين … ودعم السلام في إسرائيل البحريني يخلق فرصًا أفضل للشعب الفلسطيني

الأحد – 25 محرم 1442 هـ – 13 سبتمبر 2020 م العدد رقم [
15265]

عبد اللطيف بن راشد الزياني (بنا)

المنامة: ميرزا ​​الحبيدي

أكد الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني وزير خارجية البحرين: “موقف مملكة البحرين الحازم والحازم تجاه حقوق الإخوان الفلسطينيين ، والذي يأتي على رأس أولويات المملكة في حاجتهم لنيل كامل حقوقهم المشروعة”. “إقامة علاقات دبلوماسية بين البحرين وإسرائيل. وذلك تماشيا مع توجيهات الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين لنشر ثقافة السلام العالمي”.
وقال الوزير العزياني لـ “الشرق الأوسط” ، إن إعلان دعم السلام للخرينين الإسرائيليين يخلق فرصاً أفضل للشعب الفلسطيني لإقامة دولة مستقلة ومستقرة ومزدهرة ، مؤكداً أن إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل لا يتعارض مع التزام البحرين بمبادرة وقرارات السلام العربية.
وشدد العزياني على أن “مملكة البحرين لن تتنازل عن المكونات العربية ، والحقوق الفلسطينية هي أهم هذه المكونات” ، مبينا أن “السوابق التاريخية تؤكد أن كل مبادرات وقرارات مملكة البحرين كانت دائما لصالح الشعب الفلسطيني”.
فيما يلي نص الاجتماع:
> كيف ترى مستقبل العلاقات بين البحرين وإسرائيل في ظل اتفاق السلام؟
ويأتي تحرك إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل تماشيا مع توجيهات الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين لنشر ثقافة السلام العالمي وتعليماته بتكثيف الجهود لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق المبادرة العربية. نحو حقوق الشعب الفلسطيني. الأخ الذي يتصدر أولوياته ، وضرورة نيل الحقوق المشروعة كاملة.
> لكن البعض يرى أن التطبيع مع إسرائيل قد يكون بداية تنازلات عربية أخرى .. ما تعليقك؟
لا بل على العكس تؤكد مملكة البحرين أنها لن تساوم على المكونات العربية ، وأن الحقوق الفلسطينية هي أهم هذه المكونات ، ودائما ما تدفع البحرين نحو سياسات السلام والتعايش ، والسلام هو الخيار الاستراتيجي الأفضل لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي ، والسوابق التاريخية تؤكد كل المبادرات وقرارات المملكة كانت دائما في مصلحة الشعب الفلسطيني وحماية قدراته ، ولا يمكن لأحد أن يرفع المملكة في هذا الشأن.
> ماذا سيحدث لمبادرة السلام العربية بعد إعلان مملكة البحرين دعمها لمبادرة السلام مع إسرائيل؟
إقامة العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل لا يتعارض مع التزام البحرين بمبادرة السلام العربية وقرارات الشرعية الدولية. مملكة البحرين دولة ذات سيادة تتخذ قراراتها بناءً على أحكامها الوطنية والعربية ومصالحها الأمنية العليا ، ومن هذه الثوابت حقوق للفلسطينيين لا يجوز التنازل عنها.
أعلنت البحرين منذ البداية ترحيبها بالاتفاق بين دولة الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل. هل كان هذا مقدمة لإعلان دعم السلام بين البحرين وإسرائيل؟
تنضم مملكة البحرين إلى جهود أشقائها في دولة الإمارات العربية المتحدة في الدفاع عن مصالح الوطن وتحقيق حقوق الشعب الفلسطيني. دور قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة في إقامة العلاقات الدبلوماسية كحل استراتيجي للصراع الإسرائيلي الفلسطيني ، ولنا في البحرين نؤكد مجددًا على أهمية دعم البحرين في جهود جميع الشركاء العرب في البحث عن حل سلمي يحمي جميع الفلسطينيين ، ونؤمن بالإعلان. يخلق فرصاً أفضل للشعب الفلسطيني لإقامة دولة مستقلة ومستقرة ومزدهرة.
> ما هو موقف السلطة الفلسطينية من إعلان دعم السلام بينك وبين إسرائيل؟
– أود أن أعرب عن خالص تقديري للقيادة الفلسطينية ، ومواقفها الحازمة ، وجهودها المستمرة للحفاظ على حقوق الإخوان الفلسطينيين والعمل على تحقيق تطلعاتهم المشروعة ، وأما البحرين فهي تؤكد التزامها بجهودها المستمرة والداعمة لتمكين الشعب الفلسطيني من تحقيق قدراته. ، مثل الشعوب الأخرى. العالم.
> هل تتوقع المزيد من اتفاقيات السلام بين دول المنطقة وإسرائيل في المستقبل القريب؟
– كما ذكرت سابقاً ، لكل دولة سيادتها ، وتتخذ قراراتها على أساس ثوابتها ومصالحها العليا ، وبالنسبة لمملكة البحرين تواصل بلادنا نشر ثقافة السلام والتعايش السلمي ونبذ العنف ، وهذا يعتبر خطوة واقعية في السلام العالمي. نؤكد في هذا السياق أن الدول التي عقدت علاقات مع إسرائيل لم تفشل أو فشلت في دعم ودعم الحقوق الفلسطينية. هناك أولويات إستراتيجية تضعها كل دولة لتحقيق مصالحها الخاصة.

كلا اليومين

اخبار البحرين

READ  السعودية تحتل المرتبة الأولى في توريد النفط للصين في أكتوبر (بيانات جمركية)