الوفا سبورت

عالم الأخبار الكامل

الإقالة تعلن عودة النفط الليبي بشروط – عالم واحد – إلى المساء

أعلن قائد الجيش الوطني الليبي المشير سعد خليفة حتر استئناف إنتاج وتصدير النفط بشرط عدم استخدامه في تمويل الإرهاب.

وقالت هيبتر ، في بيان بالفيديو ، أمس ، إنها قررت استئناف إنتاج النفط وتصديره ، مع كافة الشروط والإجراءات اللازمة لضمان التوزيع العادل لدخلها النقدي لعدم استخدامه لدعم الإرهاب أو التعرض للسرقة والنهب ، كضمانات لمزيد من عمليات الإنتاج والتصدير. وأضاف أن قيادة الجيش الوطني اتخذت القرار نيابة عن مفوضيها واستجابة لدوافع وطنية واحتياجات الليبيين الملحة لتحسين مستوى المعيشة.

وشدد على أنه لا ينبغي إهمال المكاسب التي يدفعها جنود الجيش الوطني غاليا ، وأنه لا مجال للمستعمرين ، مضيفا: “سنقاتل للحفاظ على الوحدة الليبية ، ولن نتردد في تقديم التنازل بثقة ورضا كاملين بدونها”. وأشار هيبتر إلى أن كل مبادرات الحل المطروحة في الماضي قد فشلت ، لافتا إلى أن المبادرات التي قدمت في الماضي ركزت على تقاسم السلطة دون القلق على مواطن اللوبي.

وأوضح هيتر أن معاناة المواطن الليبي تفاقمت إلى مستوى غير مسبوق نتيجة الصراع المجنون الوحيد على حساب السلطة ، ملقيا اللوم على الطامحين للسلطة بأي ثمن ، حتى على حساب حاضر ومستقبل الأمة بأكملها ، لإهمالهم المبادرات المقترحة لتسوية الصراع.

وقال القائد العام للجيش الليبي: “نظرا لتدني مستوى المعيشة والوضع الاقتصادي للمواطن بشكل خاص ، مع إغلاق كافة الاعتبارات السياسية والعسكرية ، تقرر استئناف إنتاج وتصدير النفط بكافة الشروط الإجرائية اللازمة. في الإرهاب أو التعرض للسطو والنهب كضمانات لاستمرار عمليات الإنتاج والتصدير.

منع في الأخوة

بعد أقل من ساعة على تصريح المشير هيبر ، أصدرت القيادة العامة للجيش الليبي بيانا توضح فيه تداعيات ودوافع قرارها باستئناف إنتاج وتصدير النفط ، مع الالتزام بكافة الشروط والإجراءات الإجرائية اللازمة لضمان التوزيع العادل للعائدات المالية ، وعدم استخدامها لدعم الإرهاب أو في تعرضه للنهب والسرقة والسرقة. كشفت القيادة العامة عن مشاركتها النشطة في الحوار الليبي الليبي.

READ  امرأة من جنوب إفريقيا تلد 10 أطفال في بريتوريا

وأشار البيان إلى أن مخرجات الحوار تمثلت في اتفاق بين المحاورين على التوزيع العادل لعائدات النفط الليبي الذي يخدم ليبيا كلها ، وتم تشكيل لجنة مشتركة لحل جميع الخلافات والقضايا البارزة بين جميع الأطراف ، بمشاركة شيوخ العشائر الليبية وأعضاء مجلس النواب. وتابعت القيادة العامة: “في ظل هذه الإنجازات ، ضغطت ميليشيا إخوان طرابلس بقيادة خالد المشري على أحمد ميطت في محاولاتها المتكررة لانتهاك عمل اللجنة وأجبرته على إلغاء زيارته لسرتا مهما كانت هذه الانتهاكات ، وما زلنا منفتحين على الحوار الليبي الليبي. ومستعد للعمل على أساس الاتفاق الذي تم التوصل إليه والمتفق عليه ، وسيرتا على استعداد لقبول أعضاء الحوار ، ونرحب بكل الجهود التي من خلالها سيتم الحفاظ على الوحدة الليبية.

مبادئ الاتفاقية

من جهة أخرى أعلن نائب رئيس مجلس الوفاق الرئاسي أحمد معيتي عن التوصل إلى اتفاق لاستئناف إنتاج وتصدير النفط. وكشفت مايتيك عن مبادئ الاتفاقية ، أي التجديد الفوري وتصدير النفط ، والتي تشمل تشكيل لجنة فنية مشتركة للإشراف على عائدات النفط وضمان التوزيع العادل للموارد ، وستقرر اللجنة تنفيذ بنود الاتفاقية في الأشهر الثلاثة المقبلة. التالي. كما تشمل مبادئ الاتفاقية تعديل وتوحيد سعر الصرف أو العمولة على مبيعات النقد الأجنبي ، بحيث تشمل جميع المعاملات وإلغاء الأسعار المتعددة ، وفتح المقاصة ، ونظام المدفوعات الوطنية بين البنوك في جميع مناطق ليبيا.

طباعة
البريد الإلكتروني