تسليط الضوء على إمكانات التعاون الاقتصادي الصيني العربي

تسليط الضوء على إمكانات التعاون الاقتصادي الصيني العربي

قال خبراء وقادة أعمال يوم الخميس إن الصين والدول العربية لديها إمكانات كبيرة لتعميق علاقاتها الاقتصادية والتجارية، خاصة في قطاعي المال والطاقة، الأمر الذي سيعزز النمو لكلا الجانبين والنمو الاقتصادي العالمي.

وقال إنه بفضل التطور القوي لمبادرة الحزام والطريق، يمكن للصين والدول العربية توسيع العلاقات التجارية في مجالات مثل الاقتصاد الرقمي والتمويل والبنية التحتية الجديدة والطاقة النظيفة وتجارة الخدمات والتصنيع عالي المستوى.

وقال محمد العجلان، رئيس مجلس الأعمال السعودي الصيني، إن الصين تدخل حقبة جديدة من التنمية الخضراء التي يقودها الابتكار، مع تفاؤل الشركات العربية بشأن إمكانات النمو على المدى الطويل وقطاع التصنيع المتطور والرقمي في البلاد. التركيز على الاقتصاد يؤدي إلى خلق فرص وفيرة.

وقال لي لي، نائب رئيس الشركة السعودية للصناعات الأساسية، إن المحتوى التعاوني الجديد بين الصين والدول العربية لن يفيد التجارة العالمية فحسب، بل سيخلق أيضًا المزيد من نقاط النمو للشركات العربية لبناء سلاسل التوريد العالمية وقاعدة المستهلكين في الصين يتم إنشاؤها أيضًا.

وتظهر بيانات الإدارة العامة للجمارك أن التجارة الخارجية للصين مع جامعة الدول العربية نمت بنسبة 820.9 في المائة على مدى العقدين الماضيين، مدفوعة بهيكلها الصناعي التكميلي وتطوير مبادرة الحزام والطريق والتعاون طويل الأجل في قطاع الطاقة من 303.8 مليار دولار يوان (42 مليار دولار) في عام 2016 إلى 2.8 تريليون يوان في عام 2023.

وفي الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام، بلغت تجارة الصين مع جامعة الدول العربية 946 مليار يوان، وهو أعلى مستوى تاريخي لنفس الفترة، بزيادة 3.8 في المائة على أساس سنوي، وهو الأكبر في إجمالي التجارة الخارجية للصين. التجارة 6.9 بالمئة من القيمة.

وقال لين منغ، مدير معهد أبحاث سلسلة التوريد الحديثة في الأكاديمية الصينية للتجارة الدولية والتعاون الاقتصادي ومقرها بكين، إن المنتجات العربية مثل البرتقال المصري وزيت الورد السوري الأساسي وزيت الزيتون التونسي والتمور السعودية أصبحت تحظى بشعبية متزايدة بين الصينيين. بينما تشق سيارات الطاقة الجديدة والأجهزة المنزلية والهواتف الذكية صينية الصنع طريقها إلى المزيد من المنازل العربية.

READ  البنك المركزي الإماراتي يمدد حزمة التحفيز لتسريع التعافي من تداعيات كورونا

وقال أحمد فهمي، رئيس المكتب التمثيلي الصيني لجامعة الدول العربية، إن السيارات الكهربائية الصينية تحقق أداء جيدا بشكل استثنائي في العديد من الدول العربية بسبب كفاءتها الفنية ووفورات الحجم.

وقال إن هذا النجاح يضع الشركات الصينية كشركاء محتملين مع الدول العربية في دفع عملية التحول في مجال الطاقة.

[email protected]

author

Fajar Fahima

"هواة الإنترنت المتواضعين بشكل يثير الغضب. مثيري الشغب فخور. عاشق الويب. رجل أعمال. محامي الموسيقى الحائز على جوائز."

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *