الوفا سبورت

عالم الأخبار الكامل

تضع الهيئة العامة للرقابة المالية المصرية ضوابط جديدة للتداول بالهامش ، بما في ذلك سقف المعاملات

وضعت الهيئة العامة للرقابة المالية المصرية (FRA) ضوابط جديدة للتداول بالهامش ، بما في ذلك حد أقصى للصفقات ، وفقًا لنائب رئيس الهيئة إسلام عزام.

وقال عزام إن اجتماعه الأخير مع ممثلي بعض شركات الوساطة في الأوراق المالية أثار الحاجة إلى تحديد ضوابط جديدة لعمليات شراء الأوراق المالية على الهامش.

يأتي ذلك في ضوء التطورات الأخيرة ووصول حجم شراء الهامش في السوق إلى حوالي 5 مليارات جنيه.

وأسفر الاجتماع عن صياغة مقترح لسقف المعاملات التي تتم ، بشراء هامش على كل ورقة مالية كنسبة مئوية من السوق المفتوحة كما أنه سيضع حدًا أقصى لصفقات الهامش على مستوى السوق ككل.

يدعو الاقتراح إلى الإعلان بشكل دوري عن حجم مشتريات الهامش على كل ورقة مالية ، والسوق ككل ، على شاشة البورصة المصرية.

ينص الاقتراح على تحديد سقف لحجم الشراء بالهامش المسموح به لكل عميل والمجموعات المرتبطة به. هذا بالإضافة إلى تحديد سقف لمعاملات كبار المساهمين عن طريق الشراء بالهامش على أسهم شركاتهم.

وأكد عزام على ضرورة التزام شركات الوساطة في الأوراق المالية بحدود تمويل الشراء بالهامش كنسبة مئوية من صافي رأسمالها السائل.

كما زعم أن الهيئة ستدعو البورصة المصرية ومصر للمقاصة والإيداع والقيد المركزي (MCDR) للاجتماع هذا الأسبوع مع المجلس الاستشاري لسوق المال.

ومن المنتظر أن يشهد الاجتماع مناقشة هذه المقترحات وصياغة مقترح نهائي ووضع القواعد التنفيذية والفنية لها لعرضها على مجلس إدارة الهيئة خلال الشهر الجاري.

وقال عزام إنه جرت مناقشات حول كيفية تفعيل آلية البيع على المكشوف لزيادة سيولة البورصة. سيتضمن ذلك تمكين وجود شاشة توضح حجم المشاركات المتاحة.

واستعرض خلال الاجتماع الأسباب التي تمنع الوسطاء من البيع على المكشوف رغم حصول عدد كاف منهم على ترخيص بمزاولة النشاط.

READ  ترامب اعتقل بيلوسي بالعلم الأحمر: امرأة مجنونة تعطي دروسًا

ومن أبرز هذه الأسباب عدم وجود أنظمة تكنولوجية يمكن استخدامها لتفعيل الآلية.

وقال عزام إن الهيئة انتهت مؤخراً من إصدار الموافقات لتسجيل ثلاث شركات خاصة مدرجة بالبورصة المصرية ، وهي تعليم للخدمات الإدارية ، وماكرو للأدوية والتشخيص المتكامل.