عصابة دولية تضبط وتحبط تهريب 252 سيارة فارهة ضمن 7 جوائز دولية فازت بها شرطة دبي – محلي – أخرى

فازت شرطة دبي بسبع جوائز دولية للتميز من “جائزة المنظمة الدولية لقادة الشرطة” وهي أكبر منظمة مهنية في العالم والأكثر تأثيراً على قادة الشرطة ، بجائزتين في القبض على واحدة من أخطر العصابات الدولية وإحباطها. تهريب 252 سيارة فاخرة قيمتها أكثر من 42 مليون درهم.

قال القائد العام لشرطة دبي الفريق عبدالله خليفة المري: “فازت شرطة دبي بسبع جوائز من أصل 24 ، مما يجعلها أكثر سلطة شرطية تحصل على هذا العدد من جوائز ICPL هذا العام ، محققة 29.2٪ من إجمالي الجوائز. مجموع الجوائز لعام 2020. “

وأضاف أن المنظمة الدولية لقادة الشرطة (IACP) هي أكبر منظمة مهنية في العالم والأكثر تأثيرا على قادة الشرطة وتضم أكثر من 31 ألف عضو من ما يقرب من 160 دولة ، وتعتبر منظمة رائدة معترف بها من قبل الشرطة العالمية الخدمات ، وحرص رئيس الولايات المتحدة الأمريكية على حضور فعاليات اليوم الأخير للجائزة بشكل مستمر ، بإلقاء كلمة ختامية.

وأوضح المري أن المنظمة الدولية لقادة الشرطة تأسست عام 1893 وتحمل شعار “ملتزمون بالنهوض بمجتمعات أكثر أمناً من خلال قيادة شرطية مدروسة وتقدمية”. تخدم المنظمة المجتمعات في جميع أنحاء العالم من خلال تعزيز إنفاذ القانون والقيادة والمهنية في عمل الشرطة.

وأكد أن حصول شرطة دبي على سبع جوائز يعد إنجازاً نوعياً وإضافياً لشرطة دبي ، مما يعكس مدى الحرص على التميز والتفاني والإخلاص في العمل من أجل خدمة الوطن والمنافسة بقوة في المحافل والجوائز الدولية. مشيرا إلى حرص فرق العمل الدائمة في القيادة العامة لشرطة دبي على التميز والريادة في أداء واجباتهم الوظيفية ، ما جعلهم نموذجا يحتذى به في العمل الشرطي الاحترافي ، خاصة مع تحقيق العديد من الإنجازات الأمنية والشرطية المتتالية التي تم الاعتراف بها على المستويين المحلي والعالمي.

READ  مجلس ضاحية مويلح يهنئ طلاب جامعة القاسمية بعيد الأضحى المبارك

وأشاد بالجهود الكبيرة والهائلة التي يبذلها موظفو الإدارات العامة المختلفة بشرطة دبي ، وخاصة موظفي الإدارة العامة للتميز والقيادة الذين يقومون بإعداد ملفات المسابقة لجوائز التميز لهذا العام.

خفة الحركة الوظيفية والتميز

من جهته ، قال مساعد القائد العام لشؤون التميز وريادة الأعمال اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي ، إنه على الرغم من الظروف الاستثنائية التي صاحبت تطبيق الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا هذا العام ، إلا أن شرطة دبي حافظت على استمرارها. سرعة العمل وتسخير جميع قدراتهم وتطبيق أفضل الممارسات في العمل والعمل عن بعد. من خلال التواصل المرئي في التحضير للمنافسة في الجوائز بقوة مع أعضاء من 165 دولة ، مؤكدين أن تطبيق شرطة دبي لأفضل الممارسات الدولية في عملها واستخدامها لأحدث التقنيات الحديثة وعبر كوادر وطنية مؤهلة أدى إلى تحقيق هذا الإنجاز النوعي. الحصول على أكبر عدد من جوائز المنظمة الدولية لقادة الشرطة.

وبخصوص الجوائز ، أوضح مدير الإدارة العامة للتميز وريادة الأعمال العميد محمد عبد الله المعلا ، أن الجائزة الأولى فازت بها شرطة دبي في فئة “منع الجريمة العابرة للحدود” عن “عملية ستوكر” التي أدت إلى اعتقال عصابة دولية متخصصة في تهريب المخدرات ، وضبط 365 كيلوغراماً من الهيروين والكريستال والحشيش بقيمة سوقية 80 مليون دولار.

وأوضح المعلا أن جائزة هذه الفئة تُمنح سنويا للأجهزة الأمنية التي لديها جهود بارزة في الحد من الجرائم العابرة للحدود ومنع التهديدات الدولية للمجتمعات من قبل المنظمات الإجرامية الدولية ، وكذلك تلك التي تستخدم أساليب مبتكرة في التحقيق ومنع العبور. – جرائم الحدود وتنفيذ الممارسات الناجحة لتبادل المعلومات ، لافتا إلى أن شرطة دبي هي أول جهاز شرطة يفوز بهذه الجائزة في الشرق الأوسط.

READ  الاتحاد الأوروبي يهدد بفرض عقوبات على تركيا بسبب أزمة البحر المتوسط

كما فازت شرطة دبي بجائزة “ليوناردو” في منع جرائم السيارات “لجهودها في الكشف عن تهريب 252 مركبة فاخرة إلى عدة دول ، منها (140) سيارة تم ضبطها في الدولة ، بالإضافة إلى كشف هوية. (326) من افراد العصابة من جنسيات مختلفة يمارسون نشاطهم الاجرامي في هذا المجال ، من بينهم (283) تم توقيفهم ، فيما بلغت قيمة السيارات المسروقة المسترجعة 42.964.000 درهم.

اعتني بالضحايا

كما فازت شرطة دبي بفئة “جائزة رعاية الضحايا” التي تُمنح لهيئة الشرطة للتميز في تقديم خدمات الضحايا وتقديم خدمة مبتكرة لهم ، وحققت الإدارة العامة لحقوق الإنسان اعتمادها للمعايير الدولية في تقييم الضحايا. من خلال مراجعة بروتوكول “منع وقمع ومعاقبة الاتجار بالأشخاص ، وخاصة النساء”. والأطفال المكمل لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود الوطنية والمواد المتعلقة بحماية الضحايا وحقوقهم. “المناطق المتخصصة وخارج أقسام الشرطة لمراعاة الخصوصية وكسر الحاجز النفسي ، وقد بلغت ميزانياتها 3 ملايين و 251 ألف و 859 درهم لهذا الأمر ، إضافة إلى توقيع (7) مذكرات تفاهم واتفاقية لخدمة الضحايا.

بصمة حركية

كما فازت شرطة دبي بجائزة أغسطس فولمر للتميز في علوم الطب الشرعي لابتكارها تقنية القياسات الحيوية للطب الشرعي متعدد النماذج (البصمة الحركية) واستخدامها في مهام الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة. تُمنح هذه الفئة لأجهزة الشرطة التي حققت ابتكارات رائدة في مجال علم الطب الشرعي باستخدام تقنيات الطب الشرعي الاستباقية والمبتكرة.

تستخدم الكينماتيكا في عمل الأدلة الجنائية وعلم الجريمة في التعامل مع الجرائم التي يكون فيها وجه المشتبه به غير واضح ويتم التعرف عليه من خلال طريقة مشيه والطباعة ثلاثية الأبعاد وتحديد قياسات جسم المشتبه به.

العاب الكترونيه

أما الجائزة الخامسة فكانت لشرطة دبي لنيلها فئة “جائزة التميز في أبحاث إنفاذ القانون” والتي تُمنح للهيئة الرائدة في إجراء البحوث واستخدامها لتحسين عمليات الشرطة والسلامة العامة. وفازت بها شرطة دبي عن بحث حول الألعاب الإلكترونية التعليمية والتعليمية التي أنشأتها الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي وأثرها. في نشر الوعي بين الأحداث.

READ  بمبادرة فرنسية وأممية .. مانحون دوليون يعقدون مؤتمرا لدعم لبنان - فرانس 24 / فرانس 24 العربية

جائزة ستانارد بيكر

كما نال جائزة ستانارد بيكر في مجال سلامة الطرق والتي نالها مساعد القائد العام لشؤون العمليات اللواء المهندس محمد سيف الزفين لجهوده المتميزة في تطبيق القانون وإسهاماته المتميزة للجمهور. السلامة على الطرق السريعة ، والتي تمكن من خلالها من وضع رؤية طموحة للصفر في أعداد الوفيات الناجمة عن حوادث المرور.

أفضل قائد

أما الجائزة السابعة والأخيرة فقد نالها النقيب راشد العلي من الإدارة العامة لحقوق الإنسان عن فئة “أفضل قائد مؤثر تحت سن الأربعين”. إنها جائزة مخصصة لتكريم 40 من المتخصصين في إنفاذ القانون ممن تقل أعمارهم عن 40 عامًا والذين يظهرون سمات قيادية.


تابع آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والاقتصادية عبر أخبار جوجل

شارك

طباعة




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *