الوفا سبورت

عالم الأخبار الكامل

مجلس النواب العراقي يقر موازنة 2021 بقيمة 89 مليار دولار

بغداد (رويترز) – وافق البرلمان العراقي يوم الأربعاء على ميزانية 2021 البالغة 130 تريليون دينار عراقي (89.65 مليار دولار) في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من أزمة اقتصادية ومالية بسبب انخفاض أسعار النفط الخام.

وقال النواب إن عجز الميزانية يقدر بنحو 28.7 تريليون دينار عراقي (19.79 مليار دولار).

ووفقًا لوثائق الميزانية والقانونيين ، حددت ميزانية 2021 سعرًا قدره 45 دولارًا للبرميل و 3.25 مليون برميل من النفط يوميًا لصادرات النفط ، بما في ذلك 250 ألف برميل يوميًا من المنطقة الكردية.

يعتمد العراق على النفط في تمويل 97٪ من ميزانيته الحكومية ، وقد أدى التزامه باتفاقية أوبك + لخفض إنتاج النفط إلى تكافح الحكومة لمكافحة الحرب والفساد المستشري تم تقليص التمويل.

بعد أشهر من الجدل ، توصل الإقليم الكردي العراقي والحكومة المركزية إلى اتفاق بشأن القضايا الشائكة ، بما في ذلك مبيعات النفط الكردستاني والعائدات غير النفطية ، وهي خطوة وصفها نواب ومسؤولون أكراد بأن التوترات بين بغداد وأربيل يمكن أن تساعد في تقليص عاصمة العراق. اقليم كردستان.

بموجب قانون موازنة 2021 ، الذي أقره غالبية المشرعين العرب والأكراد ، لن يلتزم إقليم كردستان العراق بإنتاج النفط بأقل من 460 ألف برميل يوميًا.

تخصيص عائدات بغداد المتولدة من صادرات النفط الإقليمية البالغة 250 ألف برميل في اليوم إلى حكومة إقليم كردستان ، بعد تخفيضات الإنفاق ونقل النفط الخام واستهلاك النفط الخام لعمليات الإنتاج في المنطقة ، بحسب شركة تسويق النفط العراقية المطلوبة. سومو).

أشاد رئيس الوزراء الكردي مسرور بارزاني بالموافقة على الميزانية الاتحادية في بيان ، قائلا إنها ساعدت في استعادة “بصيص أمل” لتحسين العلاقات مع الحكومة الاتحادية.

فشل البرلمان في الموافقة على مشروع الميزانية لعام 2020 ، وفي وقت لاحق اضطرت الحكومة التي تعاني من ضائقة مالية إلى تمرير مشروع قانون إنفاق طارئ للسماح بالاقتراض من الخارج مع تعافي الاقتصاد من انخفاض أسعار النفط.

READ  تقرير سوريا - الاقتصاد والتجارة والتمويل

وقالت المشرعة الشيعية وفاء الشمري إن الموافقة على الميزانية “ستساعد على استقرار الاقتصاد العراقي وجذب الاستثمار وتمهيد الطريق لإعادة إعمار البلاد”.

(الميزانية 1 دولار = 1450 دينار عراقي)

(تقرير: أحمد راشد ومؤيد كناني ونيرة عبد الله). تحرير كريس ريس وبيتر كوني