مصر تتصدر العالم العربي في إنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وفقا لهيئة تنمية الصادرات المصرية

مصر تتصدر العالم العربي في إنتاج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وفقا لهيئة تنمية الصادرات المصرية

0 minutes, 2 seconds Read

عززت مصر مكانتها كأكبر منتج للطاقة الشمسية وطاقة الرياح في العالم العربي، وفقًا لتقرير صدر مؤخرًا عن World Electricity Monitor. ويضع التقرير مصر في صدارة المؤشر بقدرة إنتاجية تبلغ 3.5 جيجاوات، متقدمة بفارق كبير عن الإمارات العربية المتحدة (2.6 جيجاوات)، والمغرب (1.9 جيجاوات)، والأردن (1.7 جيجاوات)، والمملكة العربية السعودية (.78 جيجاوات). .

ويعد هذا الإنجاز جزءًا من خطة مصر الطموحة لتوليد 42% من احتياجاتها من الكهرباء من مصادر متجددة بحلول عام 2035. وأوضح أيمن هيبة، رئيس قسم الطاقة المستدامة بالغرفة التجارية بالقاهرة ورئيس هيئة تنمية الطاقة المستدامة (SEDA) مصر، هذا الإنجاز : إستراتيجية. وقالت هيبة: “نحن ملتزمون بتسخير مصادر الطاقة النظيفة”.

وأوضح أن هدف مصر هو تحقيق 42% من قدرة شبكة الكهرباء الوطنية من الطاقة المتجددة بحلول عام 2035. ويشمل ذلك 22% خلايا شمسية، و14% طاقة رياح، و4% طاقة شمسية مركزة، و2% طاقة كهرومائية.

وتسعى مصر بنشاط إلى تنفيذ العديد من مشروعات الطاقة المتجددة واسعة النطاق. ومن هذه المشروعات مجمع رياح الخمسين الواقع غرب محافظة سوهاج. ويتضمن هذا المشروع الضخم أربع مزارع رياح منفصلة طورتها شركة أكوا باور (10000 ميجاوات)، ومصدر (10000 ميجاوات)، وSCATEC (5000 ميجاوات)، وأوراسكوم (3000 ميجاوات).

وتساهم شركة SCATEC أيضًا في حملة الطاقة الخضراء في مصر من خلال بناء محطة للطاقة الشمسية بقدرة 1000 ميجاوات بالقرب من نجع حمادي لتشغيل مصنع للألمنيوم. بالإضافة إلى ذلك، تخطط الشركة لبناء مزرعة رياح بقدرة 120 ميجاوات في دمياط لتشغيل مصنع لإنتاج الميثانول الأخضر.

وتشارك العديد من الشركات الأخرى في تطوير الطاقة المتجددة في مصر. وتقوم شركة النويس للاستثمار بإنشاء محطة طاقة شمسية باسم أبيدوس في منطقة كوم أمبو بجوار مزرعة رياح بقدرة 500 ميجاوات تسمى أمونت في رأس غارب.

READ  سيسيكام تحصل على قرض بقيمة 30 مليون دولار لتحديث مصنع الزجاج المصري

ومن المقرر أن تنتهي شركة أكوا باور من إنشاء مزرعة رياح فارس بقدرة 200 ميجاوات قبل صيف 2024. كما تخطط أيضًا لإنشاء مزرعة رياح أخرى بقدرة 1100 ميجاوات على ساحل البحر الأحمر، بالإضافة إلى مساهمتها في مشروع رياح الخمسين. وتنضم إليهم شركة Vestas Global، التي ستفتتح مزرعة رياح جديدة في النصف الثاني من عام 2024 باستثمار قدره 250 مليون يورو. ويعد هذا المشروع جزءًا من التزام فيستاس بقيمة 2 مليار يورو للاستثمارات الجديدة في مصر.

جدير بالذكر أن مصر أنجزت 80% من إنشاء محطة بنبان للطاقة الشمسية، وهو مشروع ضخم تبلغ طاقته المخططة 2000 ميجاوات. وانتهت الشركات بالفعل من بناء 1600 ميجاوات وجارٍ تنفيذ المرحلة المتبقية.

وإلى جانب هذه المشاريع واسعة النطاق، تمتلك مصر بالفعل ثلاث مزارع رياح عاملة على طول ساحل البحر الأحمر. اثنتين منها مملوكة للحكومة المصرية، بينما الثالثة هي شركة من القطاع الخاص تم تطويرها بواسطة كونسورتيوم يتكون من أوراسكوم وإنجي وتويوتا تسوشو. وافتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي مزرعة الرياح هذه عام 2019، في وقت أبكر مما كان متوقعا.

author

Aalam Aali

"هواة لحم الخنزير المقدد المتواضع بشكل يثير الغضب. غير قادر على الكتابة مرتديًا قفازات الملاكمة. عشاق الموسيقى. متحمس لثقافة البوب ​​الودو"

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *